حكم البلل الذي يفرزه الغشاء المخاطي داخل فتحة الذكر

حكم البلل الذي يفرزه الغشاء المخاطي داخل فتحة الذكر
543 زائر
16-05-2017
غير معروف
السؤال كامل
لدي إشكالية لم أجد لها حكمًا في كتب الفقه وهي إنني كلما فتحتُ فتحة الذكر أجد دومًا بللاً، وكنتُ في البداية أظنه بقايا بول، ولكنني بعد البحث وسؤال أحد الأطباء علمتُ أن الإحليل وفتحة الذكر من الداخل مبطنة بغشاء مخاطي يفرز هذا البلل طبيعيًا لحماية هذه المنطقة، وهذا البلل موجود دومًا داخل فتحة الذكر، شأنه شأن البلل الموجود داخل الفم. وسؤالي هو: هل هذا البلل الموجود دومًا داخل فتحة الذكر نجس لوجوده في مجرى البول؟! المشكلة ليست في هذا البلل ذاته لأنه لا يخرج من فتحة الذكر، فهو مجرد رطوبة طبيعية داخل فتحة الذكر، لكن المشكلة هي أنني عندما أقوم بالاستحمام أو أقوم بغسل القضيب يدخل بعض الماء في فتحة الذكر، وبالتالي يلاقي البلل الموجود داخل فتحة الذكر، فهل هذا الماء الذي يدخل فتحة الذكر عند الاستحمام أو الاستنجاء ثم يخرج منها محكوم عليه بالنجاسة لملاقته البلل أو الرطوبة الموجودة داخل فتحة الذكر، وهي محل نجاسة؟!
جواب السؤال
جواب السؤال صوتي
   طباعة 

 

/500
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي